السبت، 13 مارس، 2010

مميزات مذهب الامام مالك

مقدمة:



من مميزات مذهب الامام مالك:


1. مذهب الامام مالك
مذهب أهل المدينة وهو أصح مذاهب الأمصار في الأصول والفروع كما قال شيخ الإسلام ابن
تيمية.وله رسالة ضمن الفتاوى "صحة أصول مالك و أهل المدينة"[1] انتصر فيها للمذهب
المالكي و بين صحة أصوله وفروعه. 2. المذهب المالكي، هو مذهب أهل الحديث في زمانه،
و مالك أمير المؤمنين في الحديث كما وصفه بذلك يحيى بن معين ـ رحمه الله ـ فهو مذهب
أصل اعتماد على الأحاديث والآثار وسند مالك السلسلة الذهبية . 3. عراقة المذهب
المالكي، فهو ضارب بجذوره في التاريخ الإسلامي، وحكم مدة تزيد على الاثنى عشر قرنا،
فلا شك في وجود ثراء في كتبه في القضاء و السياسة الشرعية و
الجهاد....إلخ.

مراحل التحصيل:


رأيت ورقة منهجية وضعها أخونا
الحبيب عبد الرحمن المغربي و هي للأستاذ محمد الطاهر العمراوي ـ حفظه الله ـ, وهي
جيدة فأحببت أن أضيف عليها ما فتح الله به. وسأجمع بين طريقة المغاربة و المصريين
فهي مفيدة جدا لتأسيس الفقه.

المرحلة الأولى:

أولاً: الفقه:
(1) ـ
يبدأ الطالب " بمتن الأخضري" المسمى"هداية المتعبد السالك" :
و ليقتن معه شرح
العلامة صالح عبد السميع الآبي [2] ، بتحقيق الأستاذ أحمد مصطفى قاسم الطهطاوي ـ
حفظه الله ـ فهو بحق خادم المذهب. طبعة دار الفضيلة.

وبعد ضبط المتن جيدا و
فهمه مع الشرح, ينتقل إلى:

(2) ـ "متن العشماوية" :
أ. وعليه بشرح
العلامة الآبي وإن وجد تحقيق الطهطاوي فحسن.
ب. فإن ضبط المتن مع الشرح جيدا,
انتقل لشرح الشيخ عبدالعزيز بن الصديق الغماري ـ رحمه الله ـ المسمى" إتحاف ذوي
الهمم العالية بشرح العشماوية" وهو شرح بالدليل. طبعة دار البشائر.

ج. فإن
ضبطه و ضبط أدلته جيدا, انتقل للمرحلة الثانية.

هذا في الفقه أما في أصول
الفقه, فعليه ألا يبدأ في الأصول حتى يقرأ بعض فروع الفقه, كي يستطيع تطبيق الأصول
على الفروع. و إليك التفصيل:


ثانياً : أصول الفقه:
بعد الانتهاء من
المرحلة الأولى من الفقه :



فتضبطهما جيدا, و تختبر نفسك عن طريق طرح
السؤال ثم الإجابة عليه, فإن كانت صحيحة فقد ضبطتهما و إلا فلا تنتقل منه حتى
تحكمهما.

1. تبدأ بقراءة شرح أبيات مقدمة في الأصول....من المرشد المعين من
مختصر "الدر الثمين" و التي مطلعها: 2. ثم تثني بشرح"منظومة ابن أبي كف الموريتاني"
للعلامة محمد يحيى الولاتي الشنقيطي الحوضي ـ رحمه الله ـ وعليك بطبعة دار ابن حزم
فهي أفضل الطبعات.
المرحلة الثانية:


أولاً: الفقه:
(1) ـ تدرس "
المرشد المعين" للعلامة ابن عاشر الأندلسي، بشرح العلامة محمد ميارة تلميذه.
أ‌.
واقتصر فقط على "مختصر الدر الثمين" لأن "الدر الثمين" غير مناسب في هذه المرحلة,
لأن المتن الصغير لا يصلح له إلا الشرح الصغير.
ب‌. يمكن الاستعانة بـ "الدر
الثمين" لكن بتحقيق المستشار الهاشمي .
ت‌. و إن أردت تثبيت المسائل فاقرأ شرح
"المرشد المعين" للأستاذ احمد الطهطاوي, طبعة دار الفضيلة، وهو لا يذكر إلا مشهور
المذهب.
ث‌. ويمكنك الاستعانة بـ " العرف الناشر لأدلة و فقه ابن عاشر" للشيخ
المختار مومن الجزائري الشنقيطي, و هو شرح مع الدليل, لكنه لا يتابع على بعض
ترجيحاته في المذهب.طبعة دار ابن حزم.

(2). ثم تثني "بمتن العزية" لأبي
الحسن الشاذلي ـ رحمه الله ـ بشرح العلامة الآبي الأزهري ـ رحمه الله ـ وهذا المتن
فيه بعض مسائل النكاح و الأضحية والبيوع....وذلك لتتأهب للدخول في
الرسالة.

ثانياً: أصول الفقه:

بالنسبة لأصول الفقه في هذه
المرحلة:
(1) ـ تدرس "متن الورقات" للجويني بشرح العلامة محمد محمد الحطاب,
بتحقيق أحمد الطهطاوي.طبعة دار الفضيلة.

ملاحظة: بعد هذه المرحلة لا بد لك
من أخذ قسط من علم المنطق, لأن أغلب كتب الأصول مبنية علة قواعد منطقية.
(2).
فعليك بكتاب : "ضوابط المعرفة و أصول الاستدلال و المناظرة" للعلامة عبد الرحمن حسن
حبنكة الميداني ـ رحمه الله ـ الطبعة الثامنة ، دار القلم.

المرحلة
الثالثة:


أولاً: الفقه:
(1) ـ تدرس شرح "الرسالة" للقيرواني :
أ‌.
وعليك بشرح العلامة الآبي, بتحقيق الطهطاوي طبعة دار الفضيلة.وقد زادها ذلك التحقيق
بهاء .
ب‌. و" الرسالة" عليها شروح كثيرة لا تعد و لا تحصى، والهدف ليس هو
استقصاء الشروح بل الهدف هو فك أقفال المتون فقط. وعليك بشرح الحافظ أحمد الغماري
عليها و هو بالدليل.دار الكتب العلمية.

(2) ـ "متن الإرشاد" لابن عسكر
العراقي من مالكية العراق (رحمه الله):
متنه هذا أفضل ترتيبا من "الرسالة" جامع
للمسائل محرر أيما تحرير, وعليك بتحقيق الطهطاوي عليه.
ثم بشرح الكشناوي المالكي
ـ رحمه الله ـ و هو أوسع شرح و ينقل من كتب المذهب الأخرى.

بعد هذه المرحلة
تكون قد مررت على الفقه كاملا و عرفت أبوابه و الحمدلله .

ثانياً:
الأصول:
بالنسبة للأصول ، فبعد أن تكون حصلت شيئا من "علم المنطق", و عرفت لغة
القوم, فتدرس في هذه المرحلة:



و بعد دراسته و ضبطه جيدا. تكون قد
مررت على جل أبواب الأصول.

1. كتاب " الجواهر الثمينة بذكر أدلة عالم
المدينة" للشيخ حسن المشاط المكي ـ رحمه الله ـ بتحقيق تلميذه الدكتور عبد الوهاب
أبوسليمان ـ رحمه الله ـ طبعة دار المدينة, و هو شامل لكل أبواب الأصول على مذهب
المالكية.
المرحلة الرابعة:


أولاً: الفقه:
(1) ـ "مختصر الدردير"
: مع الشرح المعروف بالشرح الصغير مع حاشية الصاوي.
(2) ـ "متن مختصر خليل" : مع
الشرح الكبير للدردير (رحمه الله ) [3]
(3) ـ "شرح خليل" للعلامة أحمد الشنقيطي
بالدليل. [4]

ثانياً الأصول:
بالنسبة للأصول فعليك بكتاب
(1). "نثر
الورود على مراقي السعود" للعلامة الأمين الشنقيطي .تكميل حبيب الله الشنقيطي. طبعة
دار ابن حزم.

(2). ثم إن أردت التوسع فعليك "بتنقيح الفصول" للقرافي بشرح
حلولو اليزليتني (رحمه الله).

بعد المرور بهذه المراحل الأربع, و ضبط
مؤلفاتها, يمكنك الذهاب لمطالعة أمات المذهب المالكي و الشروح الحديثية لهم
.

(3). ثم الانتقال إلى أصول الفقه المقارن "كمفتاح الوصول" للشريف
التلمساني وعليه تحقيق الأستاذ فركوس (حفظه الله).

ثالثاً: القواعد
الفقهية:
لا أنسى هنا كتب القواعد الفقهية:
(1). "إيصال السالك إلى قواعد
مذهب مالك" للونشريسي, بتحقيق علامة ليبيا صادق الغرياني المالكي.
(2) . "قواعد
الامام المقري"
(3). " الفروق" للقرافي.مع أنوار البروق في أنواع
الفروق.

على الطالب الاستعانة ب:" الفقه المالكي و أدلته" للعلامة الحبيب بن
طاهر وهو في ثلاثة مجلدات إلا أنه لم يبوب باب الجهاد أو قل "السياسة الشرعية" و
البيوع. وذكر أنه سيفرد للبيوع كتابا خاصا.

و كذلك ب"مدونة الفقه المالكي و
أدلته" للعلامة صادق الغرياني الليبي, و هو كامل شامل إلا أن الأول أفضل من حيث
التقعيد و الترجيح, و في كل خير.

وفي الختام...

فما كان من صواب فمن
الله وحده و ما كان من خطأ فمني ومن الشيطان والله ورسوله منه براء. وأنبه الإخوة
الكرام أني اعتمدت على ذاكرتي فقط في هذا الموضوع ليعذروني إن كان هناك سقط في اسم
أو تصحيف أو غفلة... و الله ولي التوفيق..

و صلى الله و سلم على سيدنا محمد
و آله أجمعين.
كتبه: أخوكم : أبو العباس المالكي
الاثري

ـــــــــــــــــــــــ
[1]. وقد طبعت مستقلة بتحقيق العلامة
أحمد الطهطاوي ـ بارك الله فيه ـ طبعة دار الفضيلة.
[2] {في المذهب المالكي
عالمان: الأبي ـ بضم الهمز ـ متقدم و الآبي ـ بالألف الممدودة ـ متأخر من علماء
الأزهر ـ رحمه الله ـ}
[3]. و للمختصر شروح كثيرة لكن تذكر القاعدة" فك الأقفال"
فقط, كي لا تضيع بين المختصرات دون الانتقال إلى المطولات.
[4]. وقد كان العلامة
الأصولي المالكي الأمين الشنقيطي يود شرح" متن خليل" بالأدلة, لكن قدر الله و ما
شاء فعل قبض قبل البدء فيه. رحمه الله رحمة واسعة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق